fbpx
                   قصص اطفال جديدة, تطبيق حكايات بالعربي

7 خطوات عملية لـ التعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل

نناقش اليوم خطوات التعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل. وذلك استكمالًا لما أشرنا إليه في مقال (دور الأسرة في التعامل مع ذوي صعوبات التعلم). فندرج اليوم أهم 7 خطوات عملية للتعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل.
وهنا يتمثل الدور الرئيسي للأسرة في القدرة على التعامل بعلم وخبرة مع أطفال ذوي صعوبات التعلم
بمشاركة البيئة المحيطة بالمجتمع كالمدرسة والعائلة والأصدقاء.

7 خطوات عملية للتعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل

فيعد المنزل هو البيئة الخصبة الأولى التي تتولى رعاية وتعليم الأبناء بمساعدة وتوجيه الأسرة.
وخاصة في حالات صعوبات التعلم عند بعض الأطفال التي تحتاج إلى تكثيف الجهود لإكساب
الطفل الثقة بالنفس ولمساعدته على تخطي الصعاب التي تواجهه في المجتمع.

خطوات عملية لـ التعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل

  1.  امدح الجهد بدلاً من النتيجة فمن المهم معرفة متى يحاول الطفل بذل قصارى جهده بدلاً من التركيز على الإجابة الصحيحة أو الخاطئة. على سبيل المثال، يمكنك أن تقول: “أنا معجب حقًا بمدى صعوبة محاولتك حل مشكلة الرياضيات هذه”. 
  2. حدد كيف يتعلم طفلك بشكل أفضل
     
    فكل شخص سواء كان يعاني من صعوبات التعلم أم لا  لديه أسلوب تعليم فريد خاص به.
    فيتعلم بعض الأشخاص بشكل أفضل من خلال القراءة، بينما يتعلم البعض الآخر من خلال الاستماع،
    بينما يتعلم الآخرون بالممارسة. ويمكنك مساعدة الطفل الذي يعاني من صعوبات التعلم من
    خلال تحديد أسلوب التعلم الأساسي.
    هل طفلك متعلم بصري، أو متعلم سمعي، أو متعلم حركي؟.
    وبمجرد معرفة أفضل طريقة لتعلمه، يمكنك اتخاذ خطوات للتأكد من
    تعزيز هذا النوع من التعلم في الفصل الدراسي وأثناء الدراسة في المنزل.
  3. علم الأطفال التعبير عن المشاعر السلبية بطريقة آمنة
    سيواجه الأطفال الذين يعانون من صعوبة التعلم الكثير من الإحباط بشأن العمل المدرسي. وقد يغضبون لأنهم يعانون من إعاقة في التعلم بينما لا يعاني إخوته أو أصدقاؤه. فاعترف أنه لا بأس من الشعور بهذه الطريقة ووفر منافذ للتعبير عن هذه المشاعر بأمان.
  4. عامل كل طفل كفرد ولا تقارن القدرات عبر الأطفال أو تقارن كيف كان طفل في عمر الطفل الآخر: (على سبيل المثال ، “كانت سارة تقرأ عندما كانت في عمرك”).
  5. خصص وقتًا للنشاط المفضل للطفل فغالبًا ما يحتاج الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم إلى الكثير من الوقت لإكمال العمل الأكاديمي. لذلك فمن المهم أن يكون هناك وقت مجدول بانتظام للطفل الذي يعاني من صعوبات التعلم للمشاركة في مهمة يفضلها ويتفوق فيها. سيساعد هذا النشاط طفلك على الشعور بالقدرة وتعزيز احترام الذات.
  6. ابحث عما يجذب ويحافظ على اهتمام طفلك بالمدرسة
    فقد يكره الأطفال الذين يعانون من صعوبات التعلم المدرسة بسبب الإحباط من العمل المدرسي.
    لذلك من المهم أن تجد شيئًا بالمدرسة يستمتع به الطفل ويجده محفزًا لإبقاء الطفل “مدمنًا” على الذهاب إلى المدرسة.
    وقد يتضمن ذلك إشراك طفلك في نشاط ما في المدرسة (مثل الفرقة الموسيقية، ومجلس الطلاب، والفريق الرياضي، والنادي الفني، والنادي العلمي، وما إلى ذلك). وكذلك إيجاد طريقة لطفلك للتطوع بطريقة مفيدة له
    (على سبيل المثال: المشاركة في جمع التبرعات المدرسية، أو العمل كمساعد للمكتبة، وما إلى ذلك).
    أو التأكد من أن طفلك لديه علاقة جيدة مع زميل أو معلم في المدرسة.
  7. تشجيع الطفل بنموذج يحتذى به يعاني أيضًا من مشاكل التعلم للأطفال
    أن النجاح يمكن تحقيقه. فقد تعامل المشاهير مثل ووبي غولدبرغ وجاي لينو مع صعوبات التعلم بتحقيق درجة عالية من النجاح المهني. ومع ذلك، لا يجب أن يكون النموذج القدوة مشهورًا. قد يرتبط الطفل بصديق أو جار يرغب في التحدث مع الطفل حول مشاكل التعلم لديه. وقد يساعد هذا في إلهام الطفل للعمل من أجل تحقيق هدف نبيل على الرغم من وجود صعوبات في التعلم.

اقرأ أيضًا: 7 نصائح للمذاكرة تزيد حماس ابنك للاستذكار

خطوات عملية للتعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل

اقرأ أيضا: تعليم الاطفال الانجليزية باللعب :: بازل الحروف PDF

صعوبات التعلم والنجاح في الحياة

التعامل مع ذوي صعوبات التعلم في المنزل يحتاج إلى المزيد من الصبر والجهد.
ففكر في النجاح في الحياة بدلاً من النجاح في المدرسة فقط.
فالنجاح يعني أشياء مختلفة لأشخاص مختلفين،
ولكن من المحتمل أن تمتد آمالك وأحلامك لطفلك إلى ما هو أبعد من التقييم والدرجات الجيدة.
فربما تأمل أن يتضمن مستقبل طفلك وظيفة مُرضية وعلاقات مُرضية على سبيل المثال، أو أسرة سعيدة وشعور بالرضا.
فالنقطة المهمة هي أن النجاح في الحياة وليس فقط النجاح في المدرسة.

♥اقرأ أيضًا: دور الأسرة في التعامل مع ذوي صعوبات التعلم

أهمية دراسة صعوبات التعلم

فربما يكون النجاح في بعض الأمور مثل الإحساس الصحي بالذات، والاستعداد لطلب المساعدة وقبولها.
وأيضًا التصميم على الاستمرار في المحاولة على الرغم من التحديات. وكذلك يتمثل في القدرة على تكوين علاقات صحية مع الآخرين، والصفات الأخرى التي ليس من السهل تحديدها كمياً مثل الدرجات ونتائج الامتحانات.

♥ اقرأ أيضًا:أشهر 7 أنواع صعوبات التعلم عند الأطفال

المصادر:

nfcenter.

helpguide

قصص اطفال مصورة عن ذوي الاحتياجات الخاصة:

قصة صديقتي المختلفة عن ذوي الاحتياجات الخاصة للاطفال

اقرأ لطفلك قصة صديقتي المختلفة قصيرة مصورة عن ذوي الاحتياجات الخاصة وقصص عن تحدي الاعاقة بتطبيق حكايات بالعربي

حمل تطبيق حكايات بالعربي من هنا:


تطبيق حكايات بالعربي أندرويدتطبيق حكايات بالعربي آب ستورز
 

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *